رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس


منتدى ارثوذكسي انطاكي لنشر الإيمان المسيحي
 
الرئيسية-الأحداثبحـثاليوميةالتسجيلدخول
الصليب آية القيامة، ومحقّق البعث من بين الأموات. الصليب هو المسيح المصلوب عن خطيئة العالم ليغفرها ويحقّق القيامة.(المطران عبد يشوع بارّ بريخا)......... الشّيطان عديم القوّة. محبّة الله وحدها ذات قوّة شاملة. المسيح أعطانا الصّليب سلاحًا فعّالاً في وجه الشّياطين.(القدّيس باييسيوس الآثوسي).......خير لكم أن تذرفوا بعض الدّموع أمام المسيح من أن تقولوا الكثير.(القدّيس بورفيريوس الرّائي)...... لا يُسبَك الاتّضاع إلاّ في بَوتقة الإهانات والشّتائم والضّربات، هذه كلّها أعصاب الاتّضاع، وهذا كلّه قد اختبره الرّب وتألّم فيه، إذ كان يُنظر إليه كسامريّ وبه شيطان. أخذ شكل عبد، لطموه ولكموه وبصقوا في وجهه.(القدّيسة سنكليتيكي).ذكر الله يولّد الفرح والحبّ، والصّلاة النّقيّة تولّد المعرفة والنّدامة. من يَتُقْ إلى الله بكلّ ذهنه وفكره، بواسطة حرارة الصّلاة وقوّتها، تغُصْ نفسه في الحنان.(القدّيس ثيوليبتس).
إنّ التّواضع وحده، دون سواه، قادر أن يقف أمام الله ويتشفّع بنا. (القدّيس إسحق السّريانيّ) . علينا أن نتذكّر دائمًا أنّنا ولو صعدنا إلى أعالي السّموات فلن نستطيع البقاء من دون عمل أو اهتمام ما دمنا نحيا بالجسد في هذا العالم. (القدّيس إسحق السّريانيّ) إنّ اختيار المشيئة الصّالحة يتوقّف على الإنسان، أمّا تحقيقها فأمرٌ يختصّ بالله، لأنّ الإنسان بحاجة إلى عونه، لهذا يجب أن نتْبع الرّغبة المتولّدة فينا بالصّلوات المتواصلة. (القدّيس إسحق السّريانيّ) . لا تُبغض الخاطئ لأنّنا كلّنا خطأة. وإذا ثرتَ عليه بدافع إلهي فابكِ من أجله. (القدّيس إسحق السّريانيّ). ........

شاطر | 
 

 أحبب أنت أوّلاً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
madona
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى
عدد المساهمات : 910
تاريخ التسجيل : 04/03/2011
العمر : 42
العمل/الترفيه : مدرّسة

مُساهمةموضوع: أحبب أنت أوّلاً   15/5/2013, 2:12 pm



وأنت تبحث في دفتر حياتك عمّن مرّ وجعل في نفسك جراحات يصعب مداواتها، أو عمّن تخلّى عن يديك في منتصف الطّريق، ورمى بثقل أنانيّته على أسارير وجهك فانذثر بريقها وتلاشى. وأنت تجمع ذكريات الأمس لتطرحها عند أقدام المستقبل، وتستعطفه العودة إلى الوراء لتحييها من بين حبيبات التّراب، انظر الوردة تنبلج من جفاف التّراب وأحبب أنت أوّلاً.
وأنت تشرع في صناعة ساعة ضخمة تتحدّى عقاربها نظام الأزمان لتعود بك إلى الماضي لترتّب ما خلّفه الزّمن من فوضى. وأنت تنحني على شيبك لتستعيد صباك المبعثر في زوايا المعاناة القديمة، ترقّب شروق الشّمس السّرمديّ وأحبب أنت أوّلاً.
وأنت تجلس وحيداً في غرفتك، تبكي بعداً موجعاً أو قرباً مؤلماً. ادخل مضجعك العميق، واشكُ للمطلق أحزاناً ستنتدثر لاحقاً كوريقات الخريف، وأحبب أنت أوّلاً.
وأنت تهمّ لمعاتبة صديق أساء إليك وآلم عطر ورودك، وزرع في أعماقك عذابات موجعة، وأرقت في سبيله دموعاً فاض بها وجدانك. وأنت تتساءل بحيرة وارتباك عن أسباب اختفاء الحنان في قلب من يحبّون، تأمّل سرّ هبوب الرّياح، واحبب أنت أوّلاً.
وأنت تسير في ظلمة العالم، متعثّراً بصلابة الأنانيّة، والغشّ والاحتيال، وتتخبّط بين الأنا المستنيرة والأنا الخاضعة لصراع البقاء. تطلّع وجه القمر في أديم اللّيل، وأحبب أنت أوّلاً.
وأنت تتخبّط في بحر الفوضى، وتصارع أمواج اللّامبالاة والإهمال. وأنت تتردّد بين قرار الواجب الّذي يقضي بإنقاذ جزء من كيان البشريّة أو الاستسلام لحماقتها وعبوديّتها. دقّق بانحناءة الشّمس عند الأصيل وباختلاط النّور بالشّفق، وأحبب أنت أوّلاً.
وأنت تشتعل غضباً من سذاجة الجهل وتسخط من لؤم العنصريّة، وتعاين احتضار الحكمة على فراش الجهالة. أبصر احتضان المطر للكون بأسره، وأحبب أنت أوّلاً.
أحبب أنت أوّلاً،
كن رؤى المستقبل الجميل في ذكريات الماضي الأليم،
كن الزّمن الجميل الآتي والمتصاعد من عمق الحاضر المرير،
كن النّور وسط الظّلام، واختر الالتزام في ضجيج الفوضى،
كن البسمة على ثغر المحزونين، والدّواء في جسد المرضى،
كن المعرفة في معتقل الجهل والانفتاح في قوقعة العنصريّة.
كن المسؤول في سجن اللّامبالاة والحرّ في شقاء العبوديّة،
كن أنت الحبّ، وتنقّل في هذا العالم علّك تنتشله من غربته وبؤسه.
هي خطوة نحو الحبّ، ترفعك من حضيض الافتقار إلى رفعة الاغتناء، وتسمو بك إلى سماء التّسامح والتّفهّم. تحملك إلى كلّ جائع إلى المحبّة وكل فقير إلى الأمان والطّمأنينة. كن الباحث عن المتألّمين ولا تنتظر أن تلتقي بهم، وبلسم جراحهم بكلمة، ببسمة، بلمسة يد.
ولتكن صلاة قلبك الدّائمة، آية تختصر كلّ الأوجاع والتّساؤلات والإحساس بالذّنب، وتجمع بين حروفها كلّ التّضرّعات والابتهالات. لتكن صلاتك: سأحبّ أنا أوّلاً.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أحبب أنت أوّلاً
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان :: ( 5 ) الأخلاق المسيحية ....( المشرفة: madona ) :: فضائل مسيحية-
انتقل الى: