رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس


منتدى ارثوذكسي انطاكي لنشر الإيمان المسيحي
 
الرئيسية-الأحداثبحـثاليوميةالتسجيلدخول
إنّ التّواضع وحده، دون سواه، قادر أن يقف أمام الله ويتشفّع بنا. (القدّيس إسحق السّريانيّ) . علينا أن نتذكّر دائمًا أنّنا ولو صعدنا إلى أعالي السّموات فلن نستطيع البقاء من دون عمل أو اهتمام ما دمنا نحيا بالجسد في هذا العالم. (القدّيس إسحق السّريانيّ) إنّ اختيار المشيئة الصّالحة يتوقّف على الإنسان، أمّا تحقيقها فأمرٌ يختصّ بالله، لأنّ الإنسان بحاجة إلى عونه، لهذا يجب أن نتْبع الرّغبة المتولّدة فينا بالصّلوات المتواصلة. (القدّيس إسحق السّريانيّ) . لا تُبغض الخاطئ لأنّنا كلّنا خطأة. وإذا ثرتَ عليه بدافع إلهي فابكِ من أجله. (القدّيس إسحق السّريانيّ). ........
لم أبدأ عملي لذةً في الكلام أو تذوق لحماس الجماهير. إنما تكلّمت لأهدي الضالين سبيل الحق متى بدأت تعمل الأعمال الصّالحة لا تَعُدْ إلى الوراء بضغطٍ من العدوّ،لأنّه بِجَلَدِكَ يُضْبَطُ العدوّ. (القدّيسة سنكليتيكي ) إن اقترفنا خطأً في المجتمع حتّى من دون إرادتنا فإنّنا نُلقى في السّجن.لذا فلنَسْجُن ذواتنا بسبب خطايانا، لكيما تُزيل هذه الذّكرى العقاب الآتي كما أنّه من غير الممكن أن تكون النبتة بذرةً في الوقت نفسه، هكذا منالمستحيل، إذا ما أحاطت بنا الأمجاد العالميّة أن نحمل ثمرًا سماويًّا لنكن متيقّظين، لأنّه بحواسنا يدخل اللّصوص، حتّى إن لم نُرد ذلك، فكيف لايَسْوَدُّ منزلٌ بفعل دخانٍ يوجَّه إليه من الخارج، إن كانت النّوافذ مفتوحة متى صُمتَ لا تتذرّع بالمرض. فالّذين لا يصومون غالبًا ما يقعون في الأمراضنفسها. (القدّيسة سنكليتيكي).

إنّ مَن يريد أن يجد الحقيقة يجب أن يتطهّر أوّلاً من أهوائه، لأنّ مَن يتحرّر من الأهواء يتحرّر من الضّلال أيضًا ويعرف الحقيقة. (القدّيس يوحنّا الذّهبيّ الفم).

http://www.holytrinityfamily.org/images/cross-deco.png

لن يكون لدينا أي ربح من إيماننا القويم إن كانت حياتنا خاطئة، كما لن يكون لدينا أي منفعة من حياتنا البارّة إن لم يكن إيماننا سليمًا. (القدّيس يوحنّا الذّهبيّ الفم).

http://www.holytrinityfamily.org/images/cross-deco.png

إنّك لو كنتَ تحيا حياةً سامية، فلن تكون لك دالة عند الله طالما لا تبالي بإخوتك التّائهين. (القدّيس يوحنّا الذّهبيّ الفم).

http://www.holytrinityfamily.org/images/cross-deco.png

كما أنّ النّور لا يصبح ظلمةً أبدًا مهما استمرّ أن يكون نورًا، هكذا أيضًا حقيقة عقائد إيماننا لن تُكذّب أبدًا لأنّها حقيقة فعلاً، وليس هناك ما هو أقوى من الحقيقة. (القدّيس يوحنّا الذّهبيّ الفم).

http://www.holytrinityfamily.org/images/cross-deco.png

http://www.holytrinityfamily.org/images/cross-deco.png


شاطر | 
 

 الصوم الكبير ، تاريخ ومسيرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fr.boutros
Director-General
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 2938
تاريخ التسجيل : 18/11/2009

مُساهمةموضوع: الصوم الكبير ، تاريخ ومسيرة    29/3/2016, 7:10 am

الصوم الكبير ، تاريخ ومسيرة .
الأب + بطرس الزين.

أـ كان الصوم في البدايات هو للموعوظين الذي يعلنون رغبتهم بالإنتماء الى الإيمان المسيحي الأرثوذكسي.
سميوا موعوظين لأنهم كانوا يدخلون في فترة طويلة من التدريب والتعليم المسيحي ليكون ايمانهم مستنداً الى المعرفة للعقائد المسيحية  . وكانوا في نهاية التعليم  يتقدمون الى المعمودية بصوم السبت الذي يسبق الفصح المجيد ويسمى بسبت النور نسبة للأنوار التي كانت تشع بالعشرات من الشموع التي يحملها الموعوظين وعرابيهم . وتبقى مضاءة طوال خدمة القداس الذي يتخلله المعمودية.  فصار السبت هذا معروفاً بسبت النور نسبة لهذه الأنوار المشعة .

لـ من المفيد أن يكون لدينا معرفة موجزة لتاريخ الصوم ومراحل تطوره .

في القرون الأولى للمسيحية لم يكن هناك نظاما موحدا للصوم . وكان الصوم تقوياً . صام بعض الناس يومي الأربعاء والجمعة . والبعض في يوم الجمعة العظيمة فقط ، والبعض الآخر قبل يومين من عيد الفصح اي الجمعة العظيمة وسبت النور، والبعض الآخر  في كامل الاسبوع قبل الفصح .، في حين جماعات اخرى صامت مدة ثمانية أسابيع  .

أـ مدة الصوم :

وضع المجمع المسكوني الأول (325) قانون عام موحد للصوم على مدة سبعة اسابيع . تنتهي بعيد الفصح المجيد .
ستة اسابيع  تبدأ من الإثنين بعد مرفع الجبن وتنتهي بالجمعه قبل سبت اليعازر.(40 يوم). وهو تشبها بصوم الرب في البرية قبل  بدء بشارته العلنية.(لوقا 4 )
واما الاسبوع السابع الذي هو الاسبوع العظيم فهو صوم خاص اكراما لألآم لربنا ومخلصنا يسوع المسيح.
ب ـ  رحلة الصوم الكبير تحمل في لتورجيتها طابع الفرح الممزوج بالتقشف والعفة والسلام مع الكون إنها رحلة تنتهي بلقائنا يسوع المسيح  القائم  من بين الأموات له المجد .
رسم آباؤنا لهذه الرحلة انواعا من الصلوات والخدم المميزة ، تحمل معاني  عظيمة مرتبطة بمسيرتنا الى الفصح المجيد .  
1ـ لايقام قداس الهي في ايام الاسبوع لأننا في رحلة  حزن بهيّ  وتوبة  وجهاد لإعادة ترميم كياننا البشري والروحي على الصورة التي أرادنا الله عليها.

2ـ قداس السابق تقديسه:
يقام يوميّ الأربعاء والجمعة من اسابيع الصوم . وايام  خميس القانون الكبير والإثنين والتلاثاء والأربعاء من اسبوع الآلآم ، وايام اعياد القديسين المميزة الواقعة في غير يومي السبت والأحد. وهذا  القداس  نسميه (السابق تقديسه ). وهو مزج تقريبا من خدمة الغروب وقسما من القداس الإلهي .وهو عبارة عن تناول  جسد الرب ودمه المحفوظان من قداس الأحد السابق ، لنتناولهما خلال الاسبوع .

يقام قداس الهي يومي السبت والأحد من ايام الصوم الكبير ، لأنهما يعتبران يومي راحة وفرح . لأن يوم السبت هو اليوم السابع الذي فيه استراح الله بعد ايام الخلق واعطى فيه وصية ( احفظ يوم الرب ...).  والأحد يوم قيامي نقيم فيه تذكار قيامة الرب يسوع على مدار السنة .

3ـ قداس آحاد الصوم الكبير :
تقام خدمة قداس القديس باسيليوس الكبير كل آحاد الصوم المقدس ،  وفي أسبوع الآلام ، الخميس والسبت، القداس الإلهي للقديس باسيليوس الكبير .ما عدى أحد الشعانين وعيد بشارة والدة الإله يقام فيهما قداس الذهبي الفم .

4ـ  قداس أيام السبت من الصوم الكبير:
يمكن الإحتفال بقداس القديس يوحنا الذهبي الفم صباحاً ، وخدمة الغروب مساءً بطرس.

5ـ  تقام صلاة النوم الكبرى أيام الإثنين والثلاثاء والخميس من ايام الصوم المبارك . ويوم الجمعة تقام خدمة المديح لوالدة الإله.      

قانون الصوم الكبير:
صوم وقطاعة عن كل طعام يحوي منتجات حيوانية ( لحوم بيض اسماك زبدة حليب.... الخ)
نمتنع عن الطعام عند الساعة 12 منتصف الليل ،   لغاية الساعة 12 ظهراً .  والجزء الآخر المكمِّل هو المشاركة في صلوات الصوم اليومية المسائية . ولا ننسى التوبة والإعتراف ، والمصالحة مع القريب وعمل الرحمة.

تعفي الكنيسة من الصوم
المرضى والشيوخ الغير قادرين، بسبب المرض أو الضعف الجسدي. وبارشاد الاب الروحي كاهن الرعية  يعطيهم قانوناً خاصاً يعملون به ليشعروا بالمشاركة بالصوم مع باقي المؤمنين.
فيمكنهم تناول الطعام صباحا بكمية قليلة ليتمكنوا من تناول الأدوية الإلزامية عند بداية اليوم ومتابعة الصوم حتى الظهر.  كما يمكن في بعض الحالات السماح كسر الصوم جزئياً ( عن الطعام تحديداً )  والإلتزام بالصلوات  وعمل المحبة والرحمة للفقير. ولكن يعود للكاهن وحده اعطاء الحل لكل حالة، ولا يحق للأفراد ان يقرروا ما يوافق رغباتهم ، أو أن يضعوا لأنفسهم قانون صوم خاص بهم ، مختلفاً عن صوم الجماعة في كل المسكونة . فإن إحدى روحانيات الصوم هو  روح الشركة في صوم واحد مع الكنيسة الجامعة في آنٍ واسلوبٍ واحد معاً.

الصوم اسلوب مارسه القديسون فبلغوا القداسة ، وخيار مطروح لمن يتوق الإمتلاء من القداسة ، والمشاركة في بركات القيامة  . ارجوه صوماً مباركاً لكل صائم ولمن لم يصم ، وسلاماً لكل قارئ .
الأب + بطرس الزين .  صوم 2016 .




email me
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nabay.forumotion.com
 
الصوم الكبير ، تاريخ ومسيرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان :: ( 22 ) فقط للمشرفين والإداريين :: المدخل-
انتقل الى: