رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان
أهلأً بكم ونشكر الرب على بركة قدومكم
قد تكون صدفة أو بدعوة من احد اصدقائك ,
ولكن مجرد وصولك الى هذه الصفحة من موقع رعيتنا المباركة ، إعلم ان الله قد رتب لك ولنا هذا اليوم لنلتقي.

اضغط على خانة( تسجيل ) إن لم تكن مسجل سابقاً واملأ الإستمارة كما يظهر امامك .وسيصلك الى الهوتميل رسالة من المنتدى تدعوك لتفعيل عضويتك . قم بهذا وادخل بعدها للمنتدى بسلام .

أواضغط على خانة ( الدخول ) ان كنت مسجل سابقاً واكتب اسم الدخول وكلمة السر وشاركنا معلوماتك وافكارك .


المدير العام
+ الأب بطرس


منتدى ارثوذكسي انطاكي لنشر الإيمان المسيحي
 
الرئيسية-الأحداثبحـثاليوميةالتسجيلدخول
الصليب آية القيامة، ومحقّق البعث من بين الأموات. الصليب هو المسيح المصلوب عن خطيئة العالم ليغفرها ويحقّق القيامة.(المطران عبد يشوع بارّ بريخا)......... الشّيطان عديم القوّة. محبّة الله وحدها ذات قوّة شاملة. المسيح أعطانا الصّليب سلاحًا فعّالاً في وجه الشّياطين.(القدّيس باييسيوس الآثوسي).......خير لكم أن تذرفوا بعض الدّموع أمام المسيح من أن تقولوا الكثير.(القدّيس بورفيريوس الرّائي)...... لا يُسبَك الاتّضاع إلاّ في بَوتقة الإهانات والشّتائم والضّربات، هذه كلّها أعصاب الاتّضاع، وهذا كلّه قد اختبره الرّب وتألّم فيه، إذ كان يُنظر إليه كسامريّ وبه شيطان. أخذ شكل عبد، لطموه ولكموه وبصقوا في وجهه.(القدّيسة سنكليتيكي).ذكر الله يولّد الفرح والحبّ، والصّلاة النّقيّة تولّد المعرفة والنّدامة. من يَتُقْ إلى الله بكلّ ذهنه وفكره، بواسطة حرارة الصّلاة وقوّتها، تغُصْ نفسه في الحنان.(القدّيس ثيوليبتس).
إنّ التّواضع وحده، دون سواه، قادر أن يقف أمام الله ويتشفّع بنا. (القدّيس إسحق السّريانيّ) . علينا أن نتذكّر دائمًا أنّنا ولو صعدنا إلى أعالي السّموات فلن نستطيع البقاء من دون عمل أو اهتمام ما دمنا نحيا بالجسد في هذا العالم. (القدّيس إسحق السّريانيّ) إنّ اختيار المشيئة الصّالحة يتوقّف على الإنسان، أمّا تحقيقها فأمرٌ يختصّ بالله، لأنّ الإنسان بحاجة إلى عونه، لهذا يجب أن نتْبع الرّغبة المتولّدة فينا بالصّلوات المتواصلة. (القدّيس إسحق السّريانيّ) . لا تُبغض الخاطئ لأنّنا كلّنا خطأة. وإذا ثرتَ عليه بدافع إلهي فابكِ من أجله. (القدّيس إسحق السّريانيّ). ........

شاطر | 
 

 القديس رومانوس المرنم العذب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
georgette
ادارية
ادارية
avatar

انثى
عدد المساهمات : 3446
تاريخ التسجيل : 06/02/2010

مُساهمةموضوع: القديس رومانوس المرنم العذب   10/7/2011, 2:44 am

القديس رومانوس المرنم العذب
نص: عائلة الثالوث القدوس
الخدم الكنسية التي نسمعها في كنيستنا اليوم قديمة جداً. نسمع اليوم الكلمات والصلوات والترانيم عينها التي كانت تُتلى مُنذُ 1000 سنة أو حتى 1500 سنة، ولو بلغةٍ مختلفةٍ، هذه الخدم لم يُؤلفها شخص واحد في وقت ما، بل أصبحت ما هي عليه بالتدرُّج، فقد أضيفَت المناسبات وتفاصيل الخدم الواحدة تلو الأخرى. كتب العديدُ من الرجال والنساء القديسين الترانيم والصلوات فلاقت إعجاب المؤمنين لدرجة أنها أصبحت جزءاً من الخدم. لم تثبت الخدم الكنسية في شكلها الحالي إلا بعد مئات السنين من النمو.
هذه قصة قديس نظم بعض أشهر الترانيم في كنيستنا، وهي التي نرتلها في عيد الميلاد. وكان أسمه رومانوس المرنِّم العذب.
القديس رومانوس المرنم العذب

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

القديس رومانوس المرنم العذب
ولد رومانوس في سوريا في القرن الخامس للميلاد. لم يكن والداه من الأغنياء ولا من المعروفين، لكنهما كانا مسيحيين تقيّين ومحبِّين. نما رومانوس على محبة الله. فلما كبُرَ صار يخدم في الهيكل ومن ثم عُيِّنَ مرتلاً وقارئاً في الكنيسة. أولاً في موطنه في مدينة بيروت ثم في القسطنطينية. أراد رومانوس أن يخدم الله بأفضل ما عنده، فكان يصلي كثيراً، وكان أول من يحضر الى الكنيسة وآخر من يغادرها. يضيء القناديل بكل وقار أمام أيقونات القديسين الذين كان يحبهم كثيراً. كذلك كان يحب جوقة الكنيسة كثيراً ويفرح دائماً عندما يطلبون منه أن يرتِّل.
في تلك الأيام كانت خدمة السحر التي تقام أيام الأعياد تختلف عن خدمة السحر في أيامنا. فخلال الخدمة كانت ترتل المزامير وآيات من العهد القديم ومن ثم يتقدم أحد المرتلين الى وسط الكنيسة وينشد ترنيمة تُعرف بالـ "كونتاكيون" ، وهي تُفسِّر معنى الحدث المحتفى به في العيد. وفي أغلب الأحيان كان المرتلون يرتجلون، أي يُفكِّرون بالكلمات وهم يتلون الترنيمة دون سابق تحضير، وكان المؤمنون يرتلون آخر المقطع جواباً للترنيمة. بالطبع، كان الناس يُقدِّرون المرتلين البارعين لأنه كان عليهم أن يعرفوا الموسيقى جيداً بالاضافة الى كونهم معلمين وموهوبين ليتمكنوا من نظم ترانيم جميلة بسرعة. كان هذا منصباً شريفاً وكل من يشغله كان يتلقى أجراً مرتفعاً.
أُعجِب بطريرك القسطنطينية بالمرتل الجديد والشاب رومانوس. وإذ رأى سيرة حياته الفاضلة وتفانيه في خدمة الكنيسة، نصَّبه وفي وقت قصير قارئاً ومرتلاً بأجرة في أعظم كنيسة في القسطنطينية، آجيا صوفيا، أي الحكمة الإلهية. لكن زملاؤه المرتلون لم يَرُق لهم الأمر. فقد كانوا فخورين بأصواتهم وبقدرتهم على نظم الترانيم واستاؤوا لمجيء مرتل جديد لا خبرة له يتلقى الأجر نفسه.
اقترب عيد الميلاد وفتحت آجيا صوفيا أبوابها لاستقبال جموع المؤمنين. في ليلة الميلاد، بشكل خاص، كان يُحتفل بخدمة الغروب، لأن الامبراطور وحاشيته كانوا يحضرون الخدمة، وكان البطريرك هو الذي يخدم الصلاة. عندما حان الوقت للمرتل أن يتقدم لينشد ترنيمة الميلاد خاصته، دفع فجأةً المرتلون الغيورون برومانوس الى وسط الكاتدرائية قائلين له بسخرية: "أنت تتلقى الراتب عينه الذي نتلقاه نحن، هيا رتل ترتيلة لائقة".
شعر رومانوس بالشلل. الكل يحدقون فيه وينتظرون. جفَّ حلقه. ولم يستطع أن يجد ولا فكرة واحدة، ولا صوت خرج من شفتيه. في الصمت انتظر الناس مبتسمين ومتمتمين. أخيراً، اغرورقت عينا رومانوس بالدموع، وهرب محاولاً الاختباء وراء جوقة المرتلين.
عندما انتهت الخدمة، بقي رومانوس لوقت طويل وحيداً في ظلمة الكاتدرائية الفارغة. كان عبير البخور يملأ الجو وأضواء القناديل ما زالت تتلألأ أمام الأيقونات. انجذبت عينا رومانوس الى أيقونة والدة الإله. فأخذ يصلي: "أيتها الأم الحنون، ساعديني. لا أجد الكلمات المناسبة وشفتاي صامتتان. كيف يمكنني أن أمجد إبنك المولود جديداً؟".
عاد رومانوس الى بيته في وقت متأخر من الليل، وقد عزَّته صلاته الطويلة في الكنيسة وخلد الى سريره. أثناء رقاده، رأى رؤيا، والدة الإله تدخل الى غرفته. كانت تحمل في يدها دَرجَاً صغيراً من الورق، وقالت له بلطف وهي تقترب منه: "افتح فمك". فتح رومانوس فمه فوضعت الدَرجَ فيه وأمرته أن يبتلعه. أطاع رومانوس واستفاق على الإثر. كانت غرفته فارغة، لكن قلبه كان ينبض بفرح عظيم وحماسة، أما عقله فكانت تزدحم فيه كلمات جميلة ومقدَّسة.
هذا كان في صباح عيد الميلاد، فأسرع رومانوس الى كنيسة الحكمة الإلهية ليحضر السحر.
القديس رومانوس المرنم العذب

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

القديس رومانوس المرنم العذب
وفي الوقت الذي يجب أن يتقدم فيه أحد المرتلين ويرتجل ترنيمة، تقدم رومانوس الى الأمام دون تردد. لم يكن خائفاً اليوم، ولم يتردد في التفكير، فمن شفتيه انفجرت ترنيمة جميلة، وكلمات لم يُسمَع بها من قبل، ترتَّبت بالشكل التالي:


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

القديس رومانوس المرنم العذب
اليوم العذراء تلد الفائق الجوهر،
والأرض تُقرِّب المغارة لمن هو غير مُقتَرَبٍ إليه،
الملائكة مع الرعاة يمجِّدون،
والمجوس مع الكوكب في الطريق يَسيرون،
لأنه وُلِدَ من أجلنا صَبيٌّ جديدٌ، الإله الذي قبل الدهور.

لم يكن أحد قد سمِعَ هذه الترنيمة من قبل، ولكنها كانت جميلة لدرجة أن الجوقة والمؤمنين بأجمعهم ردَّدوا الجملة الأخيرة.
"لأنه وُلِد من أجلنا صبيٌّ جديدٌ، الإله الذي قبل الدهور".
وما إن انتهت الخدمة حتى أسرعَ البطريرك نحو رومانوس وسأله مَن عَلَّمه هذه الترنيمة الجميلة. فسرد له رومانوس بكل تواضع، الرؤية العجائبية التي عاينها والهدية التي تلقاها.

استعمل القديس رومانوس هذه الهبة بشكر بقية حياته. ولقد أنمى هذه الموهبة المعطاة له من فوق ونظم عدداً من الترانيم الجميلة، واليوم عندما تحضر الخدم الكنسية في معظم الأعياد الكبرى، يمكنك أن تكون متأكداً أن بعض الصلوات التي تسمعها كتبها القديس رومانوس.

أيقونتان للقديس رومانوس المرنم

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أيقونة للقديس رومانوس حاملاً كنيسة أيا صوفيا بيد وطرس عليه احدى مؤلفاتهالموسيقية بيد أخرى

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

أيقونة القديس رومانوس في وسط الكنيسة يرتل والى يساره القديس أندراوس المتباله الذي يشير الى وجود والدة الإله في الكنيسة تظلل المؤمنين بوشاحها


"يا ابني إن أقبلت لخدمة الربّ الإله، أعدد نفسك للتجربة" (بن سيراخ 1:2-2).

وأيضاً "كلّ ما أتاك فاقبله واصبر على الألم في اتضاعك. كن صبوراً، لأنّ
الذهب يجرَّب بالنار والناس المقبولون يجرَّبون في أتون التواضع" (بن سيراخ
4:12-5)

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://georgetteserhan.blogspot.ca/
nahla nicolas
مجموعة الإشراف
مجموعة  الإشراف


انثى
عدد المساهمات : 474
تاريخ التسجيل : 13/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: القديس رومانوس المرنم العذب   12/7/2011, 7:56 pm

بشفاعته القديس رومانوس المرنم تكون معك ومع جميعنا


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نورما
مشرفة
مشرفة
avatar

انثى
عدد المساهمات : 1359
تاريخ التسجيل : 13/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: القديس رومانوس المرنم العذب   25/10/2011, 2:56 am

نشيد للعذراء للقديس رومانوس المرنّم:

إن المولود قبل كوكب الصبح من الآب بلا أم, تجسد اليوم على الأرض منك بلا أب. لذلك الكوكب يبشر المجوس بولادتكِ التي لا توصف, وملائكة مع الرعاة يسبحونكِ, أيتها الممتلئة نعمة. إن الكرمة أفرعت عنقوداً بدون فلاحة, وحملته في أحضانها كعلى غصن, وقالت: "أنت ثمرتي, أنت حياتي". أنا ما عرفت كيف حبلت وكيف وافيتَ مني وبقيتُ عذراء. تركتَ أحشائي كما وجدتَها وحفظتَها سالمة. لذا تفرح الخليقة كلها بي وتهتف: أيتها الممتلئة نعمة.
أيها السيد, ما أنكرتُ نعمتك وقد اختبرتها, لم أحتقر الشرف الذي أحرزتُه حينما ولدتُك. بتنازلك, حوّلتَ فقري إلى غنى. وضعتَ ذاتك فرفعتَ جنسي. فالآن افرحي معي يا أرض ويا سماء لأني أحمل خالقك في يدي. يا ساكني الأرض,
ابعدوا المحزنات وشاهدوا فرحا أفرعتُه من أحشائي الطاهرة فسمعتُ: أيتها الممتلئة نعمة. أجاب المبدع: غلبني الحب, حبي للإنسان. أنا يا أمي, أنا لا أُحزنك, بل سأعلمك ما أريد أن أتتم, سأدفق الطمأنينة على نفسك, يا مريم.
بعد زمن ستبصرينني أنا من تحملينه في يديك, مسمَّر اليدين وذلك حبا بالبشر. ومن أنتِ ترضعين سيسقيه آخرون مرارة, والذي تقبّلين سوف يحتمل إهانات ولطمات, ومن تدعينه حياة ستنظرينه معلقاً على الصليب, وستبكينه كمائت. ستقبليّنني عندما أنهض أيتها الممتلئة نعمة.
طوعاً سأتحمل هذه الآلام كلها. وسبب هذه الآلام سيكون قصدي الصالح, الذي من قديم وإلى الآن لا أزال أُظهره, بما أني إله, لأخلص البشر.
عندما سمعت مريم هذه الأقوال تنهدت من الأعماق وبكت. فهتف الطفل نحوها قائلا: كفكفي الدموع يا أمي, ولا تبكي ما تجهلين. فإن لم يتم هذا الأمر, فالبشر جميعهم يهلكون. صدقي يا أمي, إن موتي هو رقاد. وعندما أكمل طوعاً ثلاثة أيام في القبر أظهر لك حيّا لأعيد تجديد الأرض, وتجديد أبناء الأرض. بشّري بهذا يا أمي, بشري الجميع.
للحال خرجت مريم إلى عند آدم وحواء تحمل لهما البشرى وتقول: اخلدا قليلا إلى السكينة واسمعاه يقول إنه سيحتمل الآلام لأجلكما أنتما الهاتفين إليّ: أيتها الممتلئة نعمة.

اللهم بشفاعاته ارحمنا وخلصنا آمين.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القديس رومانوس المرنم العذب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رعية رئيس الملائكة ميخائيل + نابيه + أبرشية جبل لبنان :: ( 4 ) آباء وقديسون.... ( المشرفة: madona ) :: سير حياة القديسين الأرثوذكسيين-
انتقل الى: